سيدي بوزيد: لشبهات فساد.. بطاقتا إيداع بالسجن إحداهما في حق والي الجهة المُقال

سيدي بوزيد: لشبهات فساد.. بطاقتا إيداع بالسجن إحداهما في حق والي الجهة المُقال

كان قد تم الاحتفاظ بوالي سيدي بوزيد ووالي قبلي بعد إقالتهما بأمر رئاسي (صورة أرشيفية من سيدي بوزيد/ فتحي بلعيد/ أ ف ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد جابر الغنيمي، الثلاثاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، أنّ قاضي التحقيق قد أصدر بطاقتي إيداع بشأن كل من والي سيدي بوزيد والمسؤول عن المحروقات مع إبقاء كل من الكاتب العام لولاية سيدي بوزيد ووالي قبلي بحالة سراح على ذمة القضية،  فيما لا تزال الأبحاث جارية وفقه.

الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد: قاضي التحقيق أصدر بطاقتي إيداع بشأن كل من والي سيدي بوزيد والمسؤول عن المحروقات مع إبقاء كل من الكاتب العام لولاية سيدي بوزيد ووالي قبلي بحالة سراح على ذمة القضية

وأضاف، في تصريح لـ"الترا تونس"، أنّ ذلك يأتي على إثر إحالة المحضر المتعلق بشبهة الفساد المتعلقة باستهلاك المحروقات بولاية سيدي بوزيد على النيابة العمومية بسيدي بوزيد، إذ تقرر فتح بحث تحقيقي ضد كل من والي سيدي بوزيد ووالي قبلي والكاتب العام للولاية والمسؤول عن المحروقات وذلك من أجل استغلال موظف عمومي لصفته لاستخلاص فائدة لا وجه لها لنفسه أو لغيره، والإضرار بالإدارة ومخالفة التراتيب المنطبقة قانونًا على تلك العمليات.

وكانت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد قد أذنت بالاحتفاظ بوالي سيدي بوزيد ووالي قبلي اللذيْن وقعت إقالتهما مساء الخميس 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، بأمر رئاسي، على خلفية شبهة فساد مالي واستغلال موظف عمومي لصفته لاستخلاص فائدة لا وجه لها لنفسه أو لغيره والإضرار بالإدارة. 

ويشار إلى أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيّد، قد أصدر الخميس 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2021، أمرًا رئاسيًا يقضي بإقالة كل من والي سيدي بوزيد محمد صدقي بوعون، ووالي قبلي منصف شلاغمية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

وقعت إقالتهما بأمر رئاسي.. الاحتفاظ بوالي سيدي بوزيد ووالي قبلي لشبهات فساد

سيدي بوزيد: إيقاف معتمد وإحالة عمدة بحالة تقديم في شبهات فساد