سياسيون وموسيقيون ورياضيون خاضوا تجربة التمثيل في تونس.. تعرّف عليهم

سياسيون وموسيقيون ورياضيون خاضوا تجربة التمثيل في تونس.. تعرّف عليهم

علي بنّور هو الممثل المحترف الوحيد من بين أعضاء مجلس نواب الشعب

 

فاجأ النائب والقيادي في حركة "تحيا تونس" مصطفى بن أحمد المشاهدين هذا الموسم بظهوره في بعض حلقات مسلسل "القضية 460"، في مشاركة غير معتادة لرجل سياسي في عمل تلفزي درامي. وفي ذات المسلسل، يخوض المخرج المسرحي والمدير السابق للمركز الثقافي الدولي بالحمامات معز مرابط أول تجربة تمثيلية تلفزية في دور "محقق الشرطة".

خاض عديد السياسيين والموسيقيين والرياضيين في تونس تجربة التمثيل في مشوارهم سواء في السينما أو الدراما التلفزية أو المسرح

"ألترا تونس" يقدم إليكم قائمة بالسياسيين والموسيقيين والرياضيين الذين خاضوا تجربة التمثيل في تونس:


علي بنّور

هو ممثل محترف في الأساس قبل أن يكون رجل سياسة أو نائبًا في البرلمان. احترف بنّور التمثيل سواء في الدراما التلفزية أو السينما، داخل تونس وخارجها، منذ عقود وشارك بالخصوص في أشهر المسلسلات التونسية على غرار "قمرة سيدي محروس" و"ناعورة الهواء" و"بين الثنايا" إضافة للسلسلة الكوميدية الشهيرة "شوفلي حل" في دور "سي الطيب".

علي بنّور هو  النائب الوحيد في مجلس نواب الشعب الذي يحمل صفة ممثل محترف وقد شارك في عديد المسلسلات والأفلام التونسية

اقرأ/ي أيضًا: ترتيب الدراما التونسية حسب موقع يوتيوب في الأسبوع الأول لرمضان

بدأ بنور لاحقًا مشواره السياسي بالانضمام لحركة آفاق تونس التي ترأس قائمتها الانتخابية في المنستير عام 2014 ليصبح نائبًا في أول مجلس نيابي بعد الثورة وهو الممثل المحترف الوحيد من بين أعضاء البرلمان، ثم استقال من حزبه لينضم حاليًا لحزب "تحيا تونس".

سلمى بكار

هي مخرجة وسيناريست تونسية قدمت عددًا من الأفلام آخرها "الجايدة" عام 2017 وسلسلات تلفزية، لكنها أيضًا سياسية فهي كانت نائبة في المجلس الوطني التأسيسي بين 2011 و2014 عن القطب الديمقراطي الحداثي ثم المسار الديمقراطي الاجتماعي وهي اليوم قيادية في حركة "تحيا تونس".

خاضت سلمى بكار تجربة التمثيل في الجزء الثاني من مسلسل "ناعورة الهواء" عام 2015 في دور المرشحة للانتخابات الرئاسية "بسمة عطية".

المخرجة والسياسية سلمى بكار في جينيريك مسلسل "ناعورة الهواء" عام 2015

لطفي بوشناق

لطفي بوشناق الذي يعدّ من أبرز وجوه الموسيقى التونسية طيلة العقود الأخيرة خاض تجارب تمثيلية محدودة طيلة مسيرته سواء في المسرح عبر المسرحية الاستعراضية الغنائية "جماعة تحت السور" أو السينما عبر فيلم "رحلة عيون" عام 1983 إضافة للدراما التلفزية في مسلسل "مكتوب" وآخرها في الظهور بشخصيته الحقيقية في مسلسل "نوبة" الذي أخرجه ابنه عبد الحميد بوشناق.

محمد الجبالي

المطرب والملحن التونسي محمد الجبالي الذي صعد نجمه خاصة في فترة التسعينيات تفرغ لسنوات عديدة لميدان التمثيل حينما بدأ بخوض غماره عام 2000 في مسلسل "منامة عروسية" لتتكرر مشاركاته مع سلسلة "لوتيل" سنة 2004 ويقدم سنتها أيضًا فيلم "ولد الناس" مع لطفي العبدلي. وقد امتدت تجربة محمد الجبالي إلى عالم المسرح أيضًا ليقدم مسرحية "ظلموني حبايبي" عام 2015.

خاض المطرب والملحن محمد الجبالي عديد التجارب التمثيلية سواء في الدراما التلفزية أو السينما وآخرها في عالم المسرح

اقرأ/ي أيضًا: المدن العتيقة في الدراما والسينما: تيمة نجاح وأكثر من ديكور

راضي الجعايدي

قلب دفاع الترجي الرياضي التونسي والمنتخب الوطني لكرة القدم، الذي خاض تجربة احترافية ناجحة في فريق "بولتون" الأنجليزي، خاض تجربة تمثيلية وحيدة في مسلسل "مكتوب" عام 2008 حينما لعب دور الشاب الذي يريد خطبة "يسر" (رانيا القابسي).

فنانو "الراب"

خاض عدد من فناني "الراب" تجارب تمثيلية على غرار محمد أمين حمزاوي (ماد أمين) الذي دخل ميدان التمثيل من باب البطولة في فيلم "خميس عشية" ومثل أيضًا في الجزئين الثالث والرابع من مسلسل "مكتوب" قبل أن يعلن اعتزاله غناء "الراب" نهائيًا والتمثيل ويغيب عن الساحة الفنية بصفة مطلقة.

فنان الراب "كافون" في مسلسل "نوبة" عام 2019

فنان الراب "أكرم ماغ" خاض بدوره تجربة تمثيلية في مسلسل "المنارة" لمخرجه عاطف بن حسين عام 2017. كما دخل "كافون" بدوره عالم التمثيل عام 2019 في دور "سجين" في مسلسل "نوبة" لمخرجه عبد الحميد بوشناق.

أسماء عثماني

المغنية التونسية التي بزغ نجمها ضمن صفوف المغنيات التونسية طيلة السنوات الأخيرة، أسماء عثماني اقتحمت بدورها عالم التمثيل في أكثر من مناسبة. إذ شاركت في مسلسل "حكايات تونسية" عام 2015 ثم مسلسل "أولاد مفيدة" عام 2015، وخاضت مؤخرًا عام 2019 أول تجربة تمثيلية في السينما بمشاركتها في بطولة فيلم "بورتو فارينا" لمخرجه إبراهيم اللطيف.

اقتحمت المغنية التونسية أسماء عثماني عالم التمثيل خلال السنوات الأخيرة عبر بوابة الدراما التلفزية ومؤخرًا عبر السينما

نور شيبة

نور شيبة الذي يعد اليوم من أبرز وجوه الفن الشعبي المعاصر في تونس، خاض تجارب تمثيلية عديدة في بداية مشواره. إذ شارك سابقًا في مسرحيات على غرار "مراد الثالث" وخاض عدة تجارب تلفزية على غرار السلسلة الكوميدية "جاري يا حمودة" والمسلسلات الدرامية مثل "مال وآمال" و"حياة وأماني".

منال عمارة

هي بدورها قبل أن تبرز كمغنية لامعة في السنوات الأخيرة، بدأت أولى مصافحاتها مع الجمهور التونسي من بوابة التمثيل وليس الغناء حينما شاركت في عدة تجارب تلفزية على غرار "حسابات وعقابات" عام 2004 في دور "زهور" إضافة لمشاركاتها في بعض حلقات السلسلة الكوميدية "شوفلي حل". كما شاركت أيضًا عام 2012 في مسلسل "من أجل عيون كاترين".

 

اقرأ/ي أيضًا:

"أولاد مفيدة" وإشكاليّة "البطل الآثم" في الدراما التونسية

أنور العياشي: "مسرح العائلة" يؤسس لمرحلة جديدة من الدراما التلفزية (حوار)