روزنامة الانتخابات التشريعية والرئاسية.. تعرّف على أهم التواريخ المفصلية

روزنامة الانتخابات التشريعية والرئاسية.. تعرّف على أهم التواريخ المفصلية

ثاني انتخابات تشريعية ورئاسية منذ إقرار الدستور الجديد (محمد مدلة/وكالة الأناضول)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

تعرف تونس خلال عام 2019 تنظيم ثاني انتخابات رئاسية وتشريعية منذ إقرار دستور 2014 بما يعزز المسار الديمقراطي للبلاد، إذ ستنتظم الانتخابات التشريعية بتاريخ 6 أكتوبر/تشرين الأول المقبل،  فيما سيجرى الاقتراع على الانتخابات الرئاسية في الدورة الأولى بتاريخ 17 نوفمبر/تشرين الثاني.

تعرف تونس خلال عام 2019 تنظيم ثاني انتخابات رئاسية وتشريعية منذ إقرار دستور 2014 بما يعزز المسار الديمقراطي للبلاد

اقرأ/ي أيضًا: ملف خاص: كيف سننتخب؟

لكن تسبق يوم الاقتراع مواعيد مفصلية خصوصًا المتعلقة بانطلاق الفترة الانتخابية وفتح باب الترشحات وغلقه كما تلحق، يوم الاقتراع، تواريخ حاسمة أهمها موعد الإعلان عن النتائج الأولية وثم النهائية.

فيما يلي عرض لأهم المواعيد المفصلية في مسار الانتخابات التشريعية ثم الرئاسية:


الانتخابات التشريعية

تتعدد المواعيد المفصلية في مسار تنظيم الانتخابات التشريعية، وفيما يلي أهمها:

16 جويلية/يوليو:

هو تاريخ انطلاق الفترة الانتخابية للانتخابات التشريعية، مع العلم أن هذه الفترة تبدأ قبل شهرين من بدء الحملة الانتخابية.

22 جويلية/يوليو:

هو تاريخ فتح باب الترشحات للانتخابات وذلك على مدى 8 أيام ليكون يوم 29 جويلية /يوليو 2019 هو آخر يوم لتقديم الترشحات.

16 جويلية 2019 هو تاريخ انطلاق الفترة الانتخابية للانتخابات التشريعية التي تنتظم يوم 6 أكتوبر

6 أوت/أغسطس:

هو آخر أجل محدد للإعلان عن القائمات المقبولة بصفة أولية. وتمتد فترة الطعون على الترشحات للانتخابات التشريعية لفترة أقصاها 22 يومًا تشمل العطل.

30 أوت/أغسطس:

هو آخر أجل محدد للإعلان عن القائمات المقبولة بصفة نهائية للانتخابات. لكن تؤكد الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن هذا الأجل يرتبط بالمدة الفعلية التي تستغرقه الطعون ولكن دون تجاوز التاريخ السابق ذكره في كل الأحوال.

14 سبتمبر/أيلول:

هو تاريخ انطلاق الحملة الانتخابية للانتخابات التشريعية التي تمتد على مدى 21 يومًا.

يمتد الاقتراع في الخارج في الانتخابات التشريعية على مدى 3 أيام بتواريخ 4 و5 و6 أكتوبر 2019

6 أكتوبر/تشرين الأول:

هو تاريخ الاقتراع للانتخابات التشريعية في الداخل ويسبقه يوم الصمت الانتخابي، فيما يمتد الاقتراع في الخارج على مدى أيام 4 و5 و6 من نفس الشهر.

10 أكتوبر/تشرين الأول:

هو آخر أجل للإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية لتبدأ فترة الطعون التي تمتد لفترة أقصاها 32 يومًا تشمل العطل.

13 نوفمبر/تشرين الثاني

هو آخر مواعيد مسار الانتخابات التشريعية وهو آخر أجل للإعلان عن النتائج النهائية، مع العلم أن هذا الأجل يرتبط بالمدة الفعلية التي تستغرقها الطعون.

اقرأ/ي أيضًا: انتخابات 2019.. ماذا لو لم يحكم أحد؟

الانتخابات الرئاسية

لا تختلف مراحل مسار الانتخابات الرئاسية عن نظيرتها التشريعية من حيث فتح باب الترشحات وإعلان القائمة الأولية ثم النهائية للمرشحين إلخ، ولكن تختلف مواعيد كل مرحلة على النحو التالي بالنسبة للرئاسيات:

27 أوت/أغسطس:

هو تاريخ انطلاق الفترة الانتخابية للانتخابات الرئاسية، مع العلم أن هذه الفترة تبدأ قبل شهرين من بدء الحملة الانتخابية.

3 سبتمبر/أيلول:

هو تاريخ فتح باب الترشحات للانتخابات الرئاسية وذلك على مدى 8 أيام ليكون يوم 10 سبتمبر/أيلول هو يوم غلق باب تقديم الترشحات.

يُذكر أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تبتّ في مطالب الترشح في أجل أقصاه 4 أيام ويتم تعويض المزكين في ظرف 48 ساعة، وتعلم الهيئة المترشحين بقراراتها في أجل أقصاه 48 ساعة.

27 أوت 2019 هو تاريخ انطلاق الفترة الانتخابية للانتخابات الرئاسية التي تنتظم دورتها الأولى يوم 17 نوفمبر

17 سبتمبر/أيلول:

هو آخر أجل محدد للإعلان عن المرشحين الرئاسيين المقبولين بصفة أولية. وتمتد فترة الطعون على الترشحات للانتخابات لفترة أقصاها 22 يومًا تشمل العطل.

17 أكتوبر/تشرين الأول:

هو آخر أجل محدد للإعلان عن المرشحين بصفة نهائية للانتخابات. لكن تؤكد الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن هذا الأجل يرتبط بالمدة الفعلية التي تستغرقه الطعون ولكن دون تجاوز التاريخ السابق ذكره في كل الأحوال.

26 أكتوبر/تشرين الأول:

هو تاريخ انطلاق الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية التي تمتد على مدى 21 يومًا.

17 نوفمبر/تشرين الثاني:

هو تاريخ الاقتراع للانتخابات الرئاسية في الداخل ويسبقه يوم الصمت الانتخابي، فيما يمتد الاقتراع في الخارج على مدى أيام 15 و16 و17 من نفس الشهر.

 في صورة عدم حصول أي من المترشحين على الأغلبية المطلقة من الأصوات المصرح بها في الدورة الأولى، يتم تنظيم دورة ثانية خلال الأسبوعين التاليين للإعلان عن النتائج النهائية للدورة الأولى

21 نوفمبر/تشرين الثاني:

هو آخر أجل للإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية لتبدأ فترة الطعون التي تمتد لفترة أقصاها 32 يومًا تشمل العطل.

25 ديسمبر/كانون الأول:

هو آخر مواعيد مسار الانتخابات الرئاسية وهو آخر أجل للإعلان عن النتائج النهائية، مع العلم أن هذا الأجل يرتبط بالمدة الفعلية التي تستغرقها الطعون دون تجاوز الأجل المذكور.

يُذكر أنه في صورة عدم حصول أي من المترشحين على الأغلبية المطلقة من الأصوات المصرح بها في الدورة الأولى، يتم تنظيم دورة ثانية خلال الأسبوعين التاليين للإعلان عن النتائج النهائية للدورة الأولى.

 

اقرأ/ي أيضًا:

عن الجوع والجشع والجهل: الانتخابات ومخاطر "الثّلاث جيمات"

لماذا لم يقع حلّ الأحزاب التي لم تكشف مصادر تمويلاتها؟