رسميًا: الباجي قايد السبسي لم يختم القانون الانتخابي المعدّل

رسميًا: الباجي قايد السبسي لم يختم القانون الانتخابي المعدّل

أكد بن تيشة أن رئيس الجمهورية سيتوجه بكلمة للشعب التونسي قريبًا (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكد المستشار السياسي لرئيس الجمهورية نور الدين بن نتيشة، السبت 20 جويلية/يوليو 2019، أن رئيس الدولة الباجي قايد السبسي لم يختم القانون الأساسي المتعلق بتنقيح القانون الانتخابي لأنه "يرفض منطق الإقصاء ويرفض أن يمضي تعديلات قدت على المقاس لجهات معينة".

وأضاف، في تصريح نقلته وكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أن رئيس الجمهورية قائد السبسي سيتوجه بخطاب للشعب التونسي خلال الأيام القليلة القادمة وسيوضح كل النقاط الخاصة بموضوع ختم تنقيح القانون الانتخابي ومواضيع أخرى.

نورالدين بن تيشة: رئيس الجمهورية يرفض منطق الإقصاء ويرفض أن يمضي تعديلات قدت على المقاس لجهات معينة

وقال إن الباجي قايد السبسي في صحة جيدة وقد توجه يوم 5 جويلية/يوليو الحالي بكلمة للشعب إبان إمضائه على دعوة الناخبين، وهو ما يؤكد ممارسته لأنشطته التي خولها له الدستور بصفة عادية، وفق تأكيده.

وتتعدد، في الأثناء، التأويلات القانونية بخصوص مصير القانون حال عدم ختمه، وهي سابقة منذ صعود الباجي قايد السبسي لرئاسة الجمهورية.

ويعتبر المختص في القانون الدستوري جوهر بن مبارك أنه "عند تجاوز آجال الختم المنصوص عليها بالفصل 81 من الدستور يعتبر القانون مختومًا بحكم النصّ الدستوري حتى لو لم يمضه رئيس الجمهورية ماديًا وكذلك الأمر بالنسبة للنشر" مضيفًا أنه يمكن نشر القانون مباشرة وتنفيذه.

ولكن تعارضه أستاذة القانون الدستوري سلسبيل القليبي التي تؤكد أنه لا يوجد "قبول ضمني" لقانون، مضيفة أنه لا يمكن لأي قانون الدخول حيز التنفيذ دون ختمه من رئيس الدولة. وهو نفس موقف زميلها سليم اللغماني المرشح السابق لعضوية المحكمة الدستورية.

يُذكر أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وجّهت، وفق عضو مجلسها أنيس الجربوعي، تعليمات إلى جميع هيئاتها الفرعية لتطبيق القانون الحالي المتعلّق بالانتخابات وذلك في صورة عدم ختم القانون الجديد من قبل رئيس الجمهورية ونشره بالرائد الرسمي.

 

اقرأ/ أيضًا:

غموض حول ختم القانون الانتخابي.. رئيس غائب وضبابية قبيل فتح باب الترشحات

حركة النهضة تعلن "تدقيق" و"مراجعة" قائماتها الانتخابية للتشريعية