دراسة: تفاوت كبير بين الاختصاصات الجامعية في الفترة الضرورية للحصول على شغل!

دراسة: تفاوت كبير بين الاختصاصات الجامعية في الفترة الضرورية للحصول على شغل!

شملت الدراسة عينة متكونة من 10 آلاف متخرج من التعليم العالي العمومي والخاص (صورة أرشيفية/ فتحي بلعيد/ أ ف ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

كشفت دراسة للمعهد العربي لرؤساء المؤسسات أن خريجي الطب وإدارة الأعمال والإعلامية يحصلون على مواطن شغل في أقل من 4 أشهر مقابل 4 سنوات غالبًا بالنسبة لخريجي كليات الاقتصاد والتصرف المتواجدة خاصة بالجهات الداخلية.

وكشفت رئيسة وحدة الإحصاء بالمعهد العربي لرؤساء المؤسسات ميساء اللواتي، في تصريح إعلامي على هامش ندوة صحفية انعقدت الأربعاء 3 جويلية/ تموز 2019، أن هذه الدراسة التي تمخض عنها دليل جامعي لسنة 2019، شملت عينة متكونة من 10 آلاف متخرج من التعليم العالي العمومي والخاص خلال الفترة الممتدة من 2008 إلى 2018 في اختصاصات مختلفة ومن كامل تراب الجمهورية.

دعوات للعمل على ملاءمة اختصاصات الجامعات التونسية مع متطلبات سوق الشغل

من جهته، بيّن المدير التنفيذي للمعهد العربي لرؤساء المؤسسات مجدي حسن أن هذا الدليل الجامعي الذي يصدره المعهد للسنة الخامسة على التوالي والذي يستند على نسبة التشغيلية، كشف أن الكليات التي تدرس شعبًا مطلوبة في سوق الشغل وترتكز على اللغات الأجنبية والإعلامية توفر حظوظًا أوفر لخريجيها في الحصول على عمل، مشيرًا إلى أنه كلما كانت طاقة استيعاب الجامعات كبيرة كلما كانت تشغيلية خريجيها ضعيفة.

ودعا حسن إلى ضرورة تكاثف الجهود من أجل العمل على ملاءمة اختصاصات الجامعات مع متطلبات سوق الشغل وذلك باعتماد عمل علمي يستند إلى إحصائيات ومعطيات دقيقة وعدم الاكتفاء بمجرد حلقات تفكير، مفيدًا أن المعهد بصدد القيام بتجربة نموذجية بجامعة إدارة الأعمال بتونس حيث وقع الاتصال بخريجيها خلال الخمس سنوات الأخيرة للتعرف على مدة انتظارهم قبل الحصول على عمل ورواتبهم وأكثر المواد التي تلقوها في الجامعة وانتفعوا بها خلال مسيرتهم العملية.

كما تم الاتصال بمشغليهم والتزود بالمعلومات اللازمة لتوفير معطيات دقيقة حول تشغيلية خريجي هذه الجامعة. وشدد مجدي حسن على ضرورة العمل على تعميم هذه التجربة على بقية الجامعات في كامل تراب الجمهورية من أجل توفير معطيات وإحصائيات دقيقة حول التشغيلية وسوق الشغل، وفق ما أوردته وكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية).

 

اقرأ/ي أيضًا:

جديد الابتدائي: تدريس الفرنسية والانجليزية في السنتين الثانية والرابعة

الصندوق الوطني للتشغيل.. تعرف على برامجه وشروط الانتفاع بها