"داعش" الإرهابي يتبنى التفجيرين الانتحاريين في العاصمة

أدى الهجومان لمقتل رجل أمن (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) تبنّيه للتفجيرين الانتحاريين، الخميس 27 جوان/يونيو 2019، في العاصمة تونس ما أدى لمقتل رجل أمن وإصابة 9 أشخاص.

وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم "داعش" تؤكد تبني التنظيم الإرهابي للانفجارين الانتحاريين في العاصمة تونس

ونقلت وكالات إخبارية، الخميس، عن موقع "سايت" الأمريكي المتخصص برصد مواقع الجماعات المتطرفة، أن وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم الإرهابي هي التي أعلنت تبني التفجيرين.

وأفاد الموقع نقلًا عن وكالة التنظيم، أن "منفذي الهجومين على عناصر الأمن التونسي هما من مقاتلي داعش".

وكان قد صرح الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي، الخميس، أن إرهابيًا كان على متن دراجة نارية قام بتفجير نفسه بواسطة حزام ناسف قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بالقرجاني، وأن إرهابيًا ثانيًا فجر نفسه قرب دورية للشرطة البلدية بنهج شارل ديغول أيضًا بواسطة حزام ناسف.

وقال إنه لا يمكن الإفصاح عن هويتي الإرهابيين حاليًا، مضيفًا أنه سيتم تقديم المعطيات عند توفرها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

سفيان السليطي يقدم معطيات جديدة بخصوص انفجاري العاصمة

العمليتان الإرهابيتان بتونس: دعوات للوحدة وإنجاز الاستحقاقات الانتخابية