خبير في الإحصاء: كان بالإمكان إنقاذ 51% ممن توفوا بكورونا

خبير في الإحصاء: كان بالإمكان إنقاذ 51% ممن توفوا بكورونا

لو توفرت منظومة صحية جيدة (وسيم الجديدي/ Getty)

الترا تونس - فريق التحرير

 

رجّح الخبير في الإحصاء معز الهمامي، الخميس 22 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أنه كان من الممكن إنقاذ 51 % من الذين توفوا بفيروس كورونا لو توفرت منظومة صحية جيدة.

وأوضح الهمامي، في مداخلة له على إذاعة "إكسبرس أف أم"، أن أكثر من نصف المتوفين بفيروس كورونا كان من الممكن إنقاذهم لو كانت لدينا طاقة استيعاب في المستشفيات.

معز الهمامي (خبير في الإحصاء): كان من الممكن إنقاذ أكثر من نصف المتوفين بكورونا لو كانت لدينا طاقة استيعاب في المستشفيات

وتابع الخبير في الإحصاء القول إن سرعة تطور عدد الوفيات أصبحت أكبر من سرعة دخول المرضى إلى المستشفيات ومن سرعة إحالة المرضى إلى أقسام الإنعاش، معتبرًا أن ذلك أمر غير إيجابيّ مفاده أن المصابين بفيروس كورونا يموتون بشكل أكثر كثافة لأنهم لم يتمكنوا من إيجاد أسرّة في المستشفيات، على حد قوله.

وأضاف، في ذات الصدد، أن سرعة انتشار العدوى لاتعتبر مفزعة أو بدرجة خطورة عالية، لكن المثير للقلق هو استنفاذ طاقة استيعاب المستشفيات.

ولفت معز الهمامي، في سياق متصل، إلى أن التطور الوبائي في تونس لا يعتبر كارثيًا من الناحية الصحية، ولكنه كارثيّ من ناحية طريقة إدارة الأزمة الصحية.

وأردف الخبير أن سرعة انتشار الفيروس بدأت تتقلص، موضحًا أن سرعة التضاعف في عدد الوفيات كانت في حدود عشرة أيام وأصبحت اليوم في حدود 14 يومًا، وفق تقديره.

 

اقرأ/ي أيضًا:

في يوم واحد: 1442 إصابة و29 وفاة بفيروس كورونا

1390 إصابة بفيروس كورونا في المدارس