حمة الهمامي: إعلان

حمة الهمامي: إعلان "الوطد" ترشيح الرحوي للرئاسيات أحرج الجبهة الشعبية

أكد أن لا أحد يمكنه فرض الأمر الواقع داخل الجبهة الشعبية (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس -  فريق التحرير

 

اعتبر الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي أن إعلان حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد أمام الرأي العام اقتراح النائب منجي الرحوي كمرشح الحزب صلب الجبهة للانتخابات الرئاسية 2019، حمل إحراجًا لهم، مشيرًا إلى أن القيادي في حزب "الوطد" أيمن العلوي اعترف بنفسه في تصريح إعلامي أن المسألة خلقت نوعًا من التوتر.

وقال الهمامي، الإثنين 11 مارس/آذار 2019 في برنامج "ميدي شو" على إذاعة "موزييك"، إن المجلس المركزي للجبهة سيحسم في تحديد هوية المرشح للانتخابات الرئاسية "في القريب العاجل"، مشيرًا إلى أن الحسم سيتمّ بالتوافق أو الأغلبية.

حمة الهمامي:  المجلس المركزي للجبهة سيحسم في تحديد هوية المرشح للانتخابات الرئاسية في القريب العاجل

وأضاف، في هذا الإطار، أنه من حق منجي الرحوي أو غيره الترشح ولكنه شدد أن الكلمة الفصل بيد المجلس المركزي. و"لا أحد يمكنه فرض الأمر الواقع"، على حد تعبيره.

وأكد الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية أنه لم يترشح بعد للانتخابات الرئاسية.

واعتبر أنه لا يظن مسألة تحديد المرشح لرئاسيات 2019 ستجعل الجبهة الشعبية تتفكك باعتبار أنها تضم شخصيات ناضجة وفق تعبيره.

حمة الهمامي: لا أظن مسألة تحديد المرشح لرئاسيات 2019 ستجعل الجبهة الشعبية تتفكك

في سياق آخر، قال إن الوثيقة التي تحدث عنها محامي مصطفى خضر واتهمه فيها بالتنسيق مع رجل الأعمال كمال اللطيف ودفع أموال هي وثيقة "خيالية"، مشيرًا إلى أن خضر وصفها أمام قاضي التحقيق بأنها وثيقة "خواطر".

وأضاف الهمامي أن هذه الوثيقة تأتي ضمن سيناريو إشاعات أعدتها "شعبة الإشاعات والحرب النفسية" التي قال إنها تابعة لجهاز "التنظيم السري" لحركة النهضة، وفقه.

 

اقرأ/ي أيضًا:

الخلافات داخل الجبهة الشعبية.. مؤشرات وتساؤلات

العلوي: الرحوي راكم من التجربة ما يؤهله لأن يكون مرشحًا رئاسيًا