جندوبة: بطاقة إيداع بالسجن ضد مقاول يشتبه في تورطه في ملف فساد

جندوبة: بطاقة إيداع بالسجن ضد مقاول يشتبه في تورطه في ملف فساد

تم إصدار بطاقة إيداع بالسجن ضدّ أحد المقاولين بجندوبة

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بولاية جندوبة، الخميس 21 فيفري/ شباط 2019، بطاقة إيداع بالسجن ضدّ أحد المقاولين بالجهة يشتبه في تورّطه في شبهة فساد لها علاقة بإحدى الصفقات العمومية الخاصة في ولاية جندوبة، وفق ما أكده وكيل الجمهورية بذات المحكمة لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية).

تم الأربعاء 20 فيفري 2019 الإفراج عن كل من المدير الجهوي للتجهيز والإسكان بجندوبة وأحد موظفي الولاية

وكانت النيابة العمومية قد أحالت الملف الذي أوقف المقاول على ذمة البحث فيه منذ أشهر طبق الفصل 96 من المجلة الجزائية، وحسب معطيات الشكاية التي رفعها والي جندوبة فإن ملف المقاول تضمن عدة وثائق مدلسة اعتمدت كشرط للظفر بإحدى الصفقات العمومية.

وكانت دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف بجندوبة قد قررت مساء الأربعاء 20 فيفري/ شباط الجاري، الإفراج عن كل من المدير الجهوي للتجهيز والإسكان بجندوبة، وأحد موظفي الولاية بعد ان استأنفت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بجندوبة بطاقة الإفراج الصادرة في حقهما من قبل قاضي التحقيق الأول بالمكتب الأول بذات المحكمة.

يشار إلى أن بطاقة الإيداع بالسجن الصادرة الخميس هي الثانية في قطاع المقاولين، والثانية عشر في ما يتعلق بإيقافات شملت عددًا من الموظفين الإداريين والمسؤولين بالجهة قبل أن يتم الإفراج عن المدير الجهوي للتجهيز وأحد موظفي دائرة المجلس الجهوي بجندوبة، واللذين تم إيقافهما منذ موفى جانفي/ كانون الثاني المنقضي على خلفية شبهة فساد مالي وإداري تعلقت هي الأخرى بإحدى الصفقات العمومية التي انتفع بها أحد مقاولي الجهة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

شبهات فساد في جندوبة.. بطاقات إيداع بالسجن ضد مسؤولين بالجهة

شبهات فساد: بطاقة إيداع بالسجن ضد المراقب الجهوي للمصاريف العمومية بجندوبة