تونس: سخط من نقل مهاجرين إلى الحدود الليبية ووزارة الدفاع توضّح

تونس: سخط من نقل مهاجرين إلى الحدود الليبية ووزارة الدفاع توضّح

قامت السلطات التونسية بنقل المهاجرين إلى الحدود الليبية ليطلب منهم الذهاب نحو ليبيا (صورة أرشيفية/فتحي نصري/أ.ف.ب)

الترا تونس - فريق التحرير

 

عبرت منظمات تونسية عن سخطها "إزاء الاستهتار بأرواح المهاجرين وأطفالهم وتعريضهم للخطر عبر طردهم في ظروف مهينة" وذلك على خلفية إيقاف السلطات التونسية 36 مهاجرًا إيفواريًا من بينهم 11 امرأة واحدة منهن حامل إضافة الى 3 رضع وقع إيقافهم بأحد المنازل بصفاقس بحجة استعدادهم للقيام بعملية هجرة غير نظامية في حين ورد في شهادتهم أنهم بصدد الاحتفال بذكرى العيد الوطني الايفواري.

وقامت السلطات لاحقًا بنقل المهاجرين نحو مدنين ومن ثمة إيصالهم للحدود الليبية ليطلب منهم الذهاب نحو ليبيا ويتركوا في ظروف مناخية قاسية.

حذرت منظمات تونسية من ارتفاع الانتهاكات التي يتعرض لها المهاجرون في تونس ودعوة لتبني سياسة تحفظ الحقوق الإنسانية للمهاجرين

ودعت المنظمات، الأحد 4 أوت/أغسطس 2019، السلطات التونسية عاجلًا إلى السماح للمهاجرين بدخول التراب التونسي حتى تتكفل بهم المنظمات الإنسانية، داعية لتبني سياسة هجرة إدماجية تحفظ الحقوق الإنسانية للمهاجرين وأفراد أسرهم.

وحذرت من ارتفاع الانتهاكات التي يتعرض لها المهاجرون في تونس مطالبة بتحيين المنظومة القانونية ذات العلاقة بالهجرة حتى تتلاءم مع روح الدستور الضامنة للحقوق والحريات وتتلاءم مع الالتزامات الدولية.

ومن بين المنظمات الممضية على البيان الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، والمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، ومحامون بلا حدود واللجنة من أجل احترام الحريات وحقوق الإنسان.

 

وزارة الدفاع توضّح

من جانبها، قالت وزارة الدفاع الوطني، الاثنين 5 أوت/أغسطس الجاري، أن التشكيلات العسكرية العاملة بالمنطقة الحدودية العازلة بقطاع بنقردان من ولاية مدنين تمكنت الأحد، من منع 53 شخصًا من المرور الى داخل التراب الوطني كانوا من دون وثائق هوية وبصدد اجتياز الحدود نحو التراب التونسي خلسة.

وأضافت الوزارة، في بلاغ نقلته وكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أنه تم إرجاع المجتازين وهم 20 سودانيًا و33 ايفواريًا إلى التراب الليبي والإشارة إليهم، بضرورة الدخول الى تونس عبر البوابات الرسمية.

كما تمكنت هذه التشكيلات صباح الاثنين من إيقاف شخص سوداني الجنسية، تم تسليمه إلى فرقة الحرس الحدودي بالشوشة (ولاية مدنين) التي تولت ترحيله نحو القطر الليبي بالإضافة الى إيقاف سودانيين إثنين آخرين تم تسليمهما إلى مركز الحرس الحدودي بـ "المقيسم" لمزيد التحري معهما.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تزامنًا مع ترشحه للرئاسية.. تسريب صوتي جديد لنبيل القروي على مواقع التواصل

الانتخابات الرئاسية: مناظرات تلفزيونية منتظرة على القناة الوطنية