توتر يخيّم على أجواء الجلسة البرلمانية العامة

توتر يخيّم على أجواء الجلسة البرلمانية العامة

جلسة مخصصة لاتخاذ البرلمان تدابير استثنائية لسير عمله

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

انطلقت الجلسة البرلمانية العامة، الخميس 26 مارس/آذار 2020، في أجواء متوتّرة بعد اعتبار النائب عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو أن التدابير الاستثنائية المُراد إقرارها لتسيير الجلسات العامة للبرلمان تهدف للالتفاف على طلب رئيس الحكومة بتفعيل الفصل 70 من الدستور لتفويضه لإصدار مراسيم.

توجهت عبو لرئيس البرلمان أن "الخرق" في إقرار مكتب البرلمان للتدابير الاستثنائية لسير العمل البرلمان "يأتي لأنكم خائفون من الفصل 70 وترتعشون على السلطة"

وتوجهت عبو لرئيس البرلمان أن "الخرق" في إقرار مكتب البرلمان للتدابير الاستثنائية لسير العمل البرلمان "يأتي لأنكم خائفون من الفصل 70 وترتعشون على السلطة" وهو ما أثار مشادة كلامية مع نواب من حركة النهضة لتقوم عبو بتمزيق قرار مكتب البرلمان الذي سيُعرض للتصويت مع نعتها عددًا من النواب بـ"مُرضى".

من جانبه، انتقد النائب عن كتلة النهضة سمير ديلو ما حصل مؤكدًا ضرورة تحديد تدابير استثنائية لعمل الجلسة العامة في البرلمان موضحًا أنه أعرب عن موقفه داخل كتلة حركة النهضة بدعمه لمنح تفويض للحكومة لإصدار مراسيم.

فيما تحدث رئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف عن وجود إرادة لتعطيل عمل البرلمان وإحالة المؤسسة التشريعية على العطلة الإجبارية وفق قوله.

 

اقرأ/ي أيضًا:

حمودة: ذروة الإصابات بـ"كورونا" في تونس بعد شهر

الاعتداء على العفاس.. القضاء يتكفّل واتحاد الشغل يردّ