تفاعلًا مع

تفاعلًا مع "التجاوب الجدي" لرئيس الحكومة.. اتحاد الفلاحين يعلق تنظيم يوم الغضب

صورة أرشيفية لاحتجاجات سابقة للمهنيين في قطاع الألبان

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

نوه المكتب التنفيذي الموسع للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، في بلاغ الخميس 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2020، بالتفاعل الإيجابي لرئاسة الحكومة مع مطالب الفلاحين والبحارة والإجراءات المعلن عنها خاصة فيما يتعلق بإنجاح مواسم الزراعات الكبرى والتمور والزيتون وتفعيل ميثاق الشراكة في قطاع الألبان واستكمال كامل مواثيق الشراكة في منظومات الحبوب والدواجن والصيد البحري والإسراع بتنفيذ الاتفاقية الإطارية للمشروع النموذجي للإرشاد ومراجعة القوانين الترتيبية لصندوق الجوائح الطبيعية وتفعيله والإسراع بإصدار شهائد الإجاحة لتمكين الفلاحين المنخرطين بالصندوق من مستحقاتهم وكذلك تمكين الفلاحين المتضررين من جدولة ديونهم وصرف قسط من التعويضات قبل تدخل صندوق الجوائح إلى جانب تنفيذ كل محاضر الجلسات ذات الصلة بقطاع الصيد البحري خاصة بالنسبة إلى منظومة مراقبة المراكب عبر الأقمار الاصطناعية ودعم المحروقات ومراجعة المعاليم المينائية.

يُذكر أن المكتب التنفيذي الموسع للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري كان قد عقد دورة استثنائية الخميس 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2020 خصصت لاستعراض الوضع الفلاحي العام وتقييم نتائج اللقاءات والاتصالات التي أجرتها قيادة الاتحاد سواء في إطار اللجنة العليا المشتركة 5+5 مع الحكومة أو خلال الاجتماع مع وزيرة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية.

ضرورة الإسراع بتفعيل اللجان المشتركة مع وزارة الفلاحة والتي أوكلت إليها مسؤولية متابعة وتنفيذ الإجراءات المعلن عنها في اجتماع اللجنة المشتركة 5+5

كما أكد المكتب التنفيذي الموسع، في ذات السياق، ضرورة الإسراع بتفعيل اللجان المشتركة مع وزارة الفلاحة والتي أوكلت إليها مسؤولية متابعة وتنفيذ الإجراءات المعلن عنها في اجتماع اللجنة المشتركة 5+5.

وقرر المكتب التنفيذي الموسع تعليق تنظيم يوم الغضب الذي كان مقررًا ليوم 14 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وفق ذات البلاغ، في انتظار تجسيم كل ما وقع الاتفاق عليه في أقرب الآجال والوقوف على مدى إيفاء سلطة الإشراف بتعهداتها والتزاماتها لإنقاذ منظومات الإنتاج ومعالجة مشاغل الفلاحين والبحارة. كما دعا المكتب التنفيذي الوطني لمتابعة مدى تنفيذ ما تم الاتفاق بشأنه. وفسر هذا القرار "كتفاعل مع ما أبدته رئاسة الحكومة من استعداد للتجاوب الجدي مع مقترحات الاتحاد ومطالبه وحرصًا على إنجاح المسار التفاوضي في هذا الظرف الصحي الدقيق الذي تمر به بلادنا". 

وفي سياق متصل، عبر المكتب التنفيذي الموسع عن تضامنه مع كل الفلاحين والبحارة ومساندته التامة لتحركاتهم الاحتجاجية السلمية في كافة الجهات وتبنيه لمطالبهم المشروعة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

اتحاد الفلاحين يقرّر تنفيذ وقفة احتجاجية ويوم غضب وطني

لوّح بمقاطعة إنتاج الحليب: وقفة احتجاجية لاتحاد الفلاحين غدًا