تأجيل

تأجيل "جلسة العدالة الانتقالية" الخاصة بالرقاب.. وغياب المتهمين مجددًا

تأجلت إلى 28 فيفري 2018 (صورة أرشيفية/ حاتم الصالحي/ أ ف ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

قرّرت المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد، الجمعة 28 ديسمبر/ كانون الأول 2018، خلال الجلسة الثانية المخصصة لأحداث مدينة الرقاب من ولاية سيدي بوزيد التي جدّت خلال شهر جانفي/ كانون الثاني 2011 وخلّفت عددًا من الشهداء والجرحى، تأجيل الجلسة إلى يوم 28 فيفري/ شباط 2019.

المحامية دلال فالحي:  تم تأجيل الجلسة بعد سماع المتضررين والشهود وذلك في غياب المتهمين

وبيّنت المحامية دلال فالحي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية)، أنه تم تأجيل الجلسة بعد سماع المتضررين والشهود خلال جلسة الجمعة وذلك في غياب المتهمين، مضيفة أن الجرحى وممثلي شهداء الثورة أدلوا الجمعة بشهاداتهم وأن مطالبهم تتمثل في إصدار العقوبات المستحقة للمتهمين وكشف الحقيقة، كما طالب بعضهم بالتعويض المادي والمعنوي لعائلات الشهداء والجرحى والإسراع في البت في هذه القضية.

يُذكر أن عدد شهداء الثورة بمعتمدية الرقاب يبلغ 5 شهداء و11 جريحًا وأن المتهمين في القضية لم يحضروا كذلك الجلسة الأولى التي انعقدت بتاريخ 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تأجيل جلستي محاكمة المتهمين في قضية "أحداث الثورة" بلافايات والرقاب

شهادات ضحايا الانتهاكات بتونس.. قصص الألم والعبر