بن علية تحذّر من خطورة الوضع الوبائي في القيروان

بن علية تحذّر من خطورة الوضع الوبائي في القيروان

نحو إجبارية الاستظهار بتحليل سلبي لفيروس كورونا(وسيم الجديدي/جيتي)

الترا تونس - فريق التحرير

 

حذرت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، السبت 8 أوت/أغسطس 2020، من خطورة الوضع الوبائي بالقيروان في ظل استمرار انتشار فيروس كورونا.

وشددت بن علية، في تصريح لوسائل إعلام محلية، على هامش مجلس جهوي للصحة انعقد بالقيروان، على ضرورة احترام التراتيب الوقائية من فيروس كورونا لتجنب الوصول إلى وضعية كارثية.

بن علية: الحالة الأولى المتسببة في العدوى المحلية بالقيروان قادمة من منطقة خضراء

وأكدت بن علية أن المجلس الجهوي نظر في الحلول الكفيلة بتفادي انتشار الفيروس وناقش جملة من المقترحات، داعيةً في الآن ذاته سكان القيروان إلى مواصلة تطبيق البروتوكولات الصحية، وارتداء الأقنعة الواقية والالتزام بالإجراءات الوقائية.

وفي سياق متصل، لفتت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة إلى أن الحالة الأولى التي قد تكون تسببت في العدوى المحلية بـفيروس كورونا بالقيروان، هي حالة وافدة من منطقة مصنفة "خضراء"، وفق تقديرها، مضيفةً أنه سيتم اقتراح إجبارية الاستظهار بتحليل سلبي لتقصي الفيروس لدى كل الوافدين إلى تونس مهما كانت المنطقة التي  قدموا منها.

كما شدّدت نصاف بن علية على أهمية تشديد الإجراءات الرقابية على الحدود، مشيرةً إلى أن جميع الوافدين مجبرون على الالتزام بالتدابير الصحية الوقائية المعلن عنها في تونس.



اقرأ/ي أيضًا:

توقيًا من كورونا: إلغاء هذه المهرجانات الفنية

إعفاء سياح هذين البلدين من الاستظهار بتحليل كورونا