بن سليمان: تقدمت بإذن قضائي لتأمين الوثائق والحواسيب بوزارة العدل

بن سليمان: تقدمت بإذن قضائي لتأمين الوثائق والحواسيب بوزارة العدل

خشية التلاعب بالوثائق وفق تعبيرها

الترا تونس - فريق التحرير

 

علّقت وزيرة العدل السابقة حسناء بن سليمان، الخميس 30 جويلية/يوليو 2021، على التهمة التي وجهتها إليها هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي بـ"التستر على المجرمين"، قائلة: "توجيه الاتهامات يتم من قبل القضاء وليس من قبل أي جهة كانت".

وأضافت، في مداخلة لها على إذاعة "شمس أف أم"، أن "التستر على جريمة هو أن تمنع البحث فيها"، متسائلة: "كيف يتم التستر عن جريمة وهي محل بحث مفتوح لدى القضاء؟"، وفقها.

وتابعت بن سليمان: "ثابت بالوثائق أنني طالبت النيابة العمومية بالتحرك وتم فتح بحث في الملفات عكس ما تدعيه الهيئة"، مستطردة القول: "هم يريدون الترويج للرأي العام بأن حسناء بن سليمان تسترت ولم ترد فتح البحث في ملفاتهم"، حسب تعبيرها، معقّبة: "هناك قضايا جزائية ستقدّم في هذا الإطار وفيها كل الوثائق التي تُثبت ما قلت".

بن سليمان تطالب بأن يتم تسليم وتسلم المهام مع الوزيرين القادمين لحقيبتيْ العدل والوظيفة العمومية بحضورها عن طريق عدل منفذ

كما أكدت أنها تقدمت بإذن قضائي في طلب تأمين الوثائق والحواسيب بوزارة العدل ووزارة الوظيفة العمومية والحرص على أن يتم تسليم وتسلم المهام مع الوزيرين القادمين بحضورها عن طريق عدل منفذ، مشيرة إلى أنها تطالب بمحضر جلسة موثق وذلك خشية أن يتم التلاعب بالوثائق، وفق ما جاء على لسانها.

يذكر أن إيمان قزارة عضو هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي كانت قد أفادت، الأربعاء 28 جويلية/يوليو 2021، أن الهيئة تقدمت بشكاية جزائية ضد وزيرة العدل السابقة حسناء بن سليمان يوم 22 جويلية/يوليو الجاري لدى المحكمة الابتدائية لتونس 1 "من أجل الأعمال التي قامت بها في المشاركة اللاحقة في إطار التستر على المجرمين وما قامت به في تقرير تفقدية وزارة العدل ومن تعطيل في الملحقات وجميع شكاية هيئة الدفاع التي لم تصل إلى الآن إلى المجلس القطاعي العدلي"، حسب قولها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

هيئة الدفاع عن الشهيدين تقاضي بن سليمان وتدعو سعيّد إلى إثارة التتبعات

وزيرة العدل المُعفاة تُكذب رواية مداهمة الجيش لمنزلها