بعد

بعد "إهانة شهداء الثورة": قضية من أجل حل حزب عبير موسي

مع تنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلنت جمعية منظمة "أوفياء" (منظمة عائلات الشهداء ومصابي الثورة) أنها قررت تقديم قضية في حلّ الحزب الدستوري الحر ورفع الحصانة عن كافة نوابه "بعد التشاور مع عائلات الشهداء في كامل ربوع الوطن".

جمعية "أوفياء": لن نبني تونس بمثل بقايا منظومة مندسّة بفضل تسامح وتخاذل بعض السياسيين

ودعت، في بلاغ الأربعاء 15 جانفي/كانون الثاني 2020، لتنظيم وقفة احتجاجية اليوم الخميس 16 أمام مجلس نواب الشعب انطلاقًا من الساعة 11 صباحًا بعد "إهانة الشهداء" مع مطالبة نواب وكتل البرلمان توضيح موقفهم من "هذا الحزب الحاقد".

وقالت الجمعية إنه "لن نبني تونس بمثل بقايا منظومة مندسّة بفضل تسامح وتخاذل بعض السياسيين" مؤكدة أن تونس تستحق مشهدًا سياسيًا أرقى مما نراه، وفق نص البلاغ.

ووجهت، في هذا السياق، الشكر لكافة الأساتذة المحامين والحقوقيين لاتصالهم وتعبيرهم عن تضامنهم.

ويُذكر أن نواب الحزب الدستوري الحر كانوا قد امتنعوا، خلال جلسة مجلس النواب يوم الأربعاء 15 جانفي/كانون الثاني 2020، عن قراءة الفاتحة على أرواح شهداء الثورة التونسية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تسع سنوات على الثورة.. تنكر السلطة متواصل لعائلات الشهداء والجرحى

في ذكرى الثورة.. رفض للاحتفال الفلكلوري وتأكيد التشبث بمطالبها