النهضة: الجلوس إلى طاولة الحوار هو المخرج الوحيد للبلاد من الأزمة

النهضة: الجلوس إلى طاولة الحوار هو المخرج الوحيد للبلاد من الأزمة

جددت النهضة التعبير عن التفاعل الإيجابي مع مبادرة الاتحاد العام التونسي للشغل (ياسين القايدي/ الأناضول)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكدت حركة النهضة، الخميس 4 مارس/ آذار 2021، في بيان لمكتبها التنفيذي، أن "الجلوس إلى طاولة الحوار هو المخرج الوحيد للبلاد من الأزمة السياسية التي تمر بها"، شاكرة "الجهود المبذولة من رئيس مجلس نواب الشعب والمنظمات الوطنية والأحزاب والشخصيات الاعتباريّة للتقريب بين وجهات النظر بما يحفظ للدولة هيبتها ولمؤسسات الدولة مكانتها".

وجددت حركة النهضة "التعبير عن التفاعل الإيجابي مع كلّ مبادرات الحوار البنّاءة وعلى رأسها مبادرة الاتحاد العام التونسي للشغل، والتّي من شأنها تفكيك الأزمة السياسيّة وتعزيز نجاعة عمل الحكومة وكل مؤسسات الدولة".

أكدت النهضة انشغالها الشديد بتواتر الأخبار عن دخول كميات من المواد الغذائية المشبوهة وغير المطابقة للمواصفات وطالبت الحكومة بفتح تحقيق ومحاسبة المتورطين 

وأشارت النهضة، في بيان مكتبها التنفيذي، إلى انشغالها الشديد بتواتر الأخبار عن دخول كميات من المواد الغذائية المشبوهة وغير المطابقة للمواصفات ومعايير الدولة التونسية في التوريد عبر الموانئ، وآخرها ما كشف عنه رئيس لجنة الفلاحة بمجلس النواب.

وطالبت الحركة، في هذا السياق، الحكومة بفتح تحقيق ومحاسبة المتورطين واتخاذ كل الإجراءات الضروريّة لوضع حد لهذه الانتهاكات الخطيرة بحق غذاء التونسيين والتي تسيء إلى الجهود الحكومية في تطوير المعابر الحدوديّة للقيام بوظائفها في حماية الاقتصاد الوطني والصحّة العامة.

مع العلم أن المكتب التنفيذي لحركة النهضة كان قد عقد مساء الأربعاء 3 مارس/ آذار 2021، اجتماعه الدوري بحضور رئيس الحزب راشد الغنوشي، وقد خصّص لمتابعة الوضع العام وتنامي القلق في مختلف الأوساط بسبب تواصل الأزمة السياسيّة وانعكاساتها الخطيرة على مجمل الأوضاع الاقتصاديّة والاجتماعيّة والصحيّة بالبلاد، وفق بلاغ للحزب. 

 

اقرأ/ي أيضًا:

الحمامي: ليس هناك أيّ حلّ إلا تنازل أحد الرؤساء أو الحوار الوطني

الغنوشي: رئيس الجمهورية لم يتجاوب مع المبادرة التي قدمتها إليه إلى حد الآن