المكي: لا نحتاج الشارع لاستعراض القوة بل نحتاج حوارًا تونسيًا داخليًا عقلانيًا

المكي: لا نحتاج الشارع لاستعراض القوة بل نحتاج حوارًا تونسيًا داخليًا عقلانيًا

القيادي بحركة النهضة والوزير السابق عبد اللطيف المكي

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

علّق القيادي بحركة النهضة والوزير السابق عبد اللطيف المكي، مساء السبت 18 سبتمبر/ أيلول 2021، على التحرك الاحتجاجي الذي عرفته العاصمة التونسية صباح وظهر السبت، بدعوة من نشطاء وسياسيين ورفع شعارات مناهضة لقرارات الرئيس قيس سعيّد. 

المكي: "لا نحتاج للشارع لنعرف أن هناك من هو مع إجراءات الرئيس ومن هو ضدها، فهذا أكيد كما لا نحتاج الشارع لاستعراض القوة لأننا لا نريد الوصول إلى الانقسام الاجتماعي"

وكتب المكي، في هذا السياق على صفحته الرسمية بفيسبوك، "لا نحتاج الآن للشارع لنعرف أن هناك من هو مع إجراءات الرئيس ومن هو ضدها، فهذا أكيد والكل لهم الحرية في التعبير السلمي. كما لا نحتاج الشارع لاستعراض القوة لأننا لا نريد الوصول إلى الانقسام الاجتماعي أو الانفلات".

وتابع "نحتاج إلى حوار تونسي داخلي عقلاني وهادئ بين الرؤيتين للخروج من هذه الأزمة في أسرع وقت وبأفضل النتائج"، متسائلًا "الزمن زمن سياسة وعقول فمن يعرقل أو يرفض الحوار كطريق سليم لمعالجة الأزمة؟".

وأضاف "هنا تكمن مسؤولية رئيس الجمهورية بأن يخرج من حالة الانحياز لوجهة نظره إلى وضع تجميع كلمة التونسيين، من عارضه ومن سانده، والابتعاد بالبلاد عن المخاطر".

وكان المحتجون في شارع الحبيب بورقيبة السبت قد دعوا إلى "عدم تعليق العمل بالدستور وتفعيل المؤسسات الدستورية وعلى رأسها البرلمان وإلى احترام الحقوق والحريات، كما نددوا بمحاكمة مدنيين أمام القضاء العسكري"، وسط حضور أمني مكثف. 

اقرأ/ي أيضًا:

تحت شعار "دستور، حرية، كرامة وطنية".. وقفة احتجاجية بالعاصمة التونسية

أمام المسرح البلدي: نشطاء يدعون لوقفة احتجاجية "رفضًا للفساد والاستبداد"