المفروزون أمنياً وملفات أخرى: تفاصيل لقاء المشيشي ورئيس رابطة حقوق الإنسان

المفروزون أمنياً وملفات أخرى: تفاصيل لقاء المشيشي ورئيس رابطة حقوق الإنسان

تم التباحث أيضًا حول وضع الصحفيين ومحاكمات المدوّنين

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

استقبل رئيس الحكومة هشام المشيشي، الثلاثاء 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، بقصر الحكومة بالقصبة وفدًا عن الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان يتقدمه رئيسها جمال مسلّم.

تناول اللقاء مسألة المفروزين أمنيًا وعمّال الحضائر وضرورة مواصلة ملف العدالة الانتقالية حسب القانون عدد 53 إضافة إلى تقرير محكمة المحاسبات

وعبّر رئيس الحكومة، خلال اللقاء، عن احترامه للمنظمات الحقوقية وإيمانه بمنظومة حقوق الإنسان وتفهّمه لمجمل القضايا المطروحة لاسيما التي تتعلّق ببعض التوترات الاجتماعية والمطالبة بالشغل والتنمية خاصة في الجهات المحرومة وضرورة معالجتها على خلفيّة تُحترم فيها الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وفق بلاغ لرئاسة الحكومة اطلع عليه "الترا تونس".

وأفاد رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان أن اللقاء تناول مسألة المفروزين أمنيًا وعمّال الحضائر وضرورة مواصلة ملف العدالة الانتقالية حسب القانون عدد 53 إضافة إلى تقرير محكمة المحاسبات.

كما تم التطرق كذلك إلى الوضع الخاص، الذي تمرّ به السلطة القضائية والسبل الكفيلة بتجاوز هذه الوضعية إضافة إلى التباحث حول وضع الصحفيين ومحاكمات المدوّنين.

 

اقرأ/ي أيضًا:

السعيدي: الحكومة هي الجهة الأفضل للإشراف على الحوار الاقتصادي والاجتماعي

المشيشي: "قدرنا أن نكون حكومة إنجاز لا حكومة تسويف" (فيديو)