المشيشي:

المشيشي: "الحكومة عازمة على توفير اللقاح بداية من شهر فيفري القادم" (فيديو)

المشيشي:اللقاح سيكون مجانيًا وتم وضع خطة محكمة لتوزيعه (فتحي بلعيد/أ.ف.ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال رئيس الحكومة هشام المشيشي، خلال نقطة إعلامية مساء السبت 16 جانفي/ يناير 2021، إن الهدف من التحوير الوزاري الذي أعلن عنه خلال ذات التدخل الإعلامي "هو الترفيع في نجاعة الحكومة ومزيد إحكام تطبيق سياسة الحكومة وتنفيذ خططها"، مضيفًا أن "هذا التحوير يأتي بعد عملية تقييم للعمل الحكومي ومستوى التنسيق داخله".

أكد رئيس الحكومة أنه أعلم رئيس الجمهورية بالتحوير الوزاري وسيعرضه، كما ينص على ذلك الدستور، على أنظار مجلس نواب الشعب

وأكد المشيشي أنه قام بتقييم عمل فريقه كرئيس للحكومة واستمع فيه لمختلف الآراء، موضحًا أنه أعلم رئيس الجمهورية بهذا التحوير وسيعرضه، كما ينص على ذلك الدستور، على أنظار مجلس نواب الشعب.

وأشار رئيس الحكومة إلى أن "هذا التحوير ينبع من رغبة صادقة تجمع الفريق الحكومي للفعل والإنجاز والالتزام بالدستور الذي جاءت به ثورة الحرية والكرامة التي أحيينا ذكراها منذ يومين". وتقدم المشيشي بالشكر إلى الوزراء المتخلين الذين "خدموا بلادهم وأعطوا من وقتهم وجهدهم وفكرهم"، وفق تعبيره، ومرحبًا بالوزراء الجدد ومتمنيًا لهم النجاح في مهامهم.

المشيشي: الحكومة عازمة على توفير اللقاح بداية من شهر فيفري القادم، والذي سيكون مجانيًا وقد تم وضع خطة محكمة لتوزيعه وإيصاله إلى الفئات ذات الأولوية

وكان رئيس الحكومة قد توجه في بداية النقطة الإعلامية بدعوة إلى ضرورة احترام الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة "والتي تهدف إلى كسر حلقات العدوى بفيروس كورونا"، وفق تعبيره، "والتسريع في العودة إلى حياتنا العادية والتقليص من تأثيرات فيروس كورونا على صحتنا وحرياتنا واقتصادنا"، مؤكدًا أن "الحكومة عازمة على توفير اللقاح بداية من شهر فيفري/ شباط القادم ومشددًا أن هذا اللقاح سيكون مجانيًا وأنه تم وضع خطة محكمة لتوزيعه وإيصاله إلى الفئات ذات الأولوية، وفق تقديره.





اقرأ/ي أيضًا:

شمل 11 وزارة: تفاصيل التعديل الوزاري في تونس

تعرّف على السير الذاتية للأعضاء المقترحين الجدد في حكومة المشيشي