المحكمة العسكرية قضت بسجنه 3 أشهر: ياسين العياري يؤكد أن دليل إدانته مزور

المحكمة العسكرية قضت بسجنه 3 أشهر: ياسين العياري يؤكد أن دليل إدانته مزور

470 مشاهدة
تواصل المحاكمات العسكرية ضد المدنيين في تونس

الترا تونس – فريق التحرير

 

أعلن النائب بالبرلمان التونسي ياسين العياري أن المحكمة العسكرية أصدرت مساء الثلاثاء 26 جوان/ حزيران 2018، حكمًا يقضي بسجنه مدة 3 أشهر. وأفاد العياري، في تدوينة نشرها في حسابه الرسمي بالفيسبوك، أنه سيقعد ندوة صحفية يوم الأحد المقبل عند عودته من ألمانيا إلى تونس، مشيرًا إلى أنه لا ينتظر عدالة من "قضاء عسكري"، حسب تعبيره.

وأكد أنه لن يقوم باستئناف الحكم، مشددًا على أن المحاكمة عسكرية وليست مدنية، ولافتًا إلى أنه سيبيّن ذلك بالدليل المالي القاطع في الندوة الصحفية.

محكمة عسكرية تقضي بسجن نائب بالبرلمان التونسي وفق دليل إدانة مزور، وفق النائب

وأضاف ياسين العياري أن الشرطة الفنية أثبتت أن الدليل الذي قدّمه ضده المدعي العسكري مزوّر ولا يعود له. وبيّن أنه بعد معاينة التزوير، طلب محاموه من المحكمة حجز الدليل المزور وفتح تحقيق ضدّ من قام بالتزوير لتقوم المحكمة بالحكم عليه بالسجن دون أي مؤيد أو دليل ورغم تقرير الشرطة الفنية، قائلًا "قضاء يحكم هكذا لماذا أستأنف لديه؟".

ياسين العياري: سأعقد ندوة صحفية يوم الأحد المقبل عند عودتي من ألمانيا إلى تونس، ولا أنتظر عدالة من قضاء عسكري

واعتبر العياري أن "القضاء الذي يحكم دون مؤيد في الملف لا يستحق فرصة ثانية"، مؤكدًا أنه سيكشف عن حجم ما وصفه بـ"المهزلة" في الندوة الصحفية التي سيعقدها الأحد القادم.

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

ياسين العياري: أحاكم في قضية عقوبتها قد تصل إلى الإعدام

ياسين العياري: "لن أتمسك بالحصانة البرلمانية وسأواجه التهم الموجهة لي"