الكتلة الديمقراطية: الاعتداء على النائب أحمد موحى كان محاولة للقتل العمد

الكتلة الديمقراطية: الاعتداء على النائب أحمد موحى كان محاولة للقتل العمد

وصفت الكتلة الديمقراطية الاعتداء بالوحشي

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلنت الكتلة الديمقراطية، في بيان الثلاثاء 29 سبتمبر/ أيلول 2020، عن "تضامنها التام" مع النائب بمجلس نواب الشعب عن ائتلاف الكرامة أحمد موحى، على إثر تعرضه لعملية اعتداء بالعنف أمس بمدينة ببنزرت، متمنية له الشفاء العاجل والسلامة من الآثار البليغة لهذا الاعتداء الذي وصفته بـ"الوحشي"، والذي استوجب نقله للمستشفى العسكري.

وأكدت الكتلة، في ذات البلاغ، إدانتها الشديدة للاعتداء، مهيبة بالسلط الأمنية وضع كل إمكانياتها للكشف عن مرتكبي هذه الجريمة وعن أسبابها، مشيرة إلى أن الاعتداء كان محاولة للقتل العمد.

أكدت الكتلة الديمقراطية إدانتها الشديدة للاعتداء مهيبة بالسلط الأمنية وضع كل إمكانياتها للكشف عن مرتكبي هذه الجريمة وعن أسبابها

وكان النائب أحمد موحى قد تعرض فجر أمس إلى اعتداء بواسطة سيف على مستوى الرأس من قبل مجهولين مما حتم نقله للمستشفى العسكري بالعاصمة.

يُذكر أن كتلة ائتلاف الكرامة بالبرلمان التونسي كانت قد أكدت، في ندوة صحفية عقدتها بمقرّ البرلمان مساء الاثنين 28 سبتمبر/أيلول 2020، أن ما تعرّض إليه النائب عن الكتلة أحمد موحى هو "محاولة اغتيال سياسي".

وقال رئيس الكتلة سيف الدين مخلوف إن القصد من الاعتداء ليس إلا "قصدًا سياسيًا"، مؤكدًا أنه نتيجة للتحريض اليومي والتخوين والاتهامات بالإرهاب ضد ائتلاف الكرامة معقبًا "لن نسمح بمواصلة هذا الخطاب".

 

اقرأ/ي أيضًا:

ائتلاف الكرامة: النائب أحمد موحى تعرّض إلى محاولة اغتيال سياسي

العلوي لـ"ألترا تونس": الاعتداء على أحمد موحى كان محاولة قتل دون أدنى شكّ