الفخفاخ: التجهيزات والأدوات الوقائية متوفرة استعدادًا لكل السيناريوهات

الفخفاخ: التجهيزات والأدوات الوقائية متوفرة استعدادًا لكل السيناريوهات

شدد على ضرورة توفير الحماية اللازمة لكل الإطار الطبي وشبه الطبي

الترا تونس - فريق التحرير

 

أكد رئيس الحكومة، إلياس الفخفاخ، أن كل التجهيزات والأدوات الوقائية متوفرة في كامل جهات الجمهورية استعدادًا لكل السيناريوهات المحتملة لانتشار فيروس كورونا، مضيفًا أن الوضع يعدّ إلى حدّ الآن تحت السيطرة ولكن الدواء الحقيقي في مدى احترام أبناء الشعب الحجر الصحي الشامل للحد من انتشار هذا الفيروس.

وشدّد الفخفاخ، خلال نقطة إعلامية عقدها في أعقاب زيارة تفقد أداها، بعد ظهر الجمعة 27 مارس/ آذار 2020، إلى قسم الأمراض الصدرية بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس، والذي تم تحويله مؤخرًا إلى قسم عناية بمرضى فيروس كورونا، على ضرورة توفير الحماية اللازمة لكل الإطار الطبي وشبه الطبي ولمختلف جنود الخفاء الذين يعدون في الصف الأمامي في هذه الأزمة الصحية التي تمرّ بها البلاد، سيما منهم قوات الأمن والجيش الوطنيين وأعوان قطاعي النقل والنظافة.

رئيس الحكومة: ضرورة القيام بإصلاح هيكلي شامل للبنية التحتية للصحة العمومية في تونس

وفي سياق متصل، أكد رئيس الحكومة ضرورة القيام بإصلاح هيكلي شامل للبنية التحتية للصحة العمومية في تونس التي تشكو عديد النقائص برزت بالخصوص في الأزمة الصحية التي يعيشها العالم بأسره، مشيرًا إلى أنه لا داعي في الوقت الحالي لاستخدام المستشفى الجامعي الجديد بصفاقس لإيواء مرضى فيروس كورونا، غير أنه لم يستبعد إمكانية اللجوء إلى هذا الحل في صورة تكاثر عدد المرضى بصفاقس.

يشار إلى أن إلياس الفخفاخ أدى، بعد ظهر الجمعة، زيارة إلى ولاية صفاقس، رفقة وزير الصحة عبد اللطيف المكي، لمتابعة تطور الوضع الصحي في الجهة، والوقوف على الاستعدادات الصحية والأمنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا.

واجتمع رئيس الحكومة في مستهل زيارته بالإطارات الصحية والأمنية بمقر ولاية صفاقس للاطلاع على أبرز استعدادات اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث. كما تحول الى قسم الصدرية بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر، وفق ما أوردته وكالة تونس أفريقيا للأنباء (الوكالة الرسمية).

 

اقرأ/ي أيضًا:

الطبوبي: تأجيل تسديد القروض لمدة 3 أشهر

الداخلية: حصيلة الإيقافات بسبب مخالفة الحجر الصحي وحظر التجول