العياري: أحاكم في فرنسا بتهمة

العياري: أحاكم في فرنسا بتهمة "الدفاع عن مصالح الشعب التونسي"

النائب عن حركة أمل وعمل بالبرلمان ياسين العياري

الترا تونس - فريق التحرير

 

أفاد النائب عن حركة أمل وعمل بمجلس نواب الشعب ياسين العياري، الجمعة 22 جانفي/يناير 2021، بأنه يتعرض إلى ''هرسلة من قبل شركة بترولية وعائلة سياسية فرنسية عقابًا على سعيه للحفاظ على مصالح الدولة التونسية''.

وعن تفاصيل المسألة، أوضح العياري، في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل "فيسبوك"، أن القضية بدأت عندما راسل وزير الصناعة التونسي في إطار دوره الرقابي البرلماني، طالبًا منه التحري في المعطيات قبل السماح بعملية تحويل أسهم شركة OMV النمساوية التي تستغل مجموعة من حقول النفط التونسية إلى  شركة أخرى، وهي شركة PANORO energy ASA التي يملكها julien Balkany وهو شقيق السياسي الفرنسي Patrick Balkany الذي سبق أن وُجّهت له تهم تبييض الأموال والتهرب الضريبي وتمت إدانته، وفق قوله.

ياسين العياري: اخترت المواجهة المباشرة الكاملة مهما كانت التكاليف والنتائج والتضحيات

وتابع القول إن ''الشركة مسجلة في النرويج، ورأس مالها ضعيف، وهي حديثة التكوين وبلا خبرة وقدمت فيها منظمات غير حكومية معطيات حول شبهات تبييضها للأموال''، مشيرًا إلى أنه قد راسل وزير الصناعة "كي لا تضيع حقوق الشعب التونسي في حالة تفصي شركة OMV من مسؤولياتها بالإحالة إلى شركة لا تستطيع احترام الالتزام".

 وأضاف، في ذات الصدد، أنه تلقى اليوم مراسلة من قاضي تحقيق فرنسي، معتبرًا أن مقاضاته في فرنسا غايته التخويف، ومستدركًا القول إنه اختار "المواجهة المباشرة الكاملة مهما كانت التكاليف والنتائج والتضحيات"، وفق تعبيره.

نائب شعب تونسي، يحاكم في فرنسا، التهمة : الحرص على مصالح شعبه. نائب شعب تونسي ، تهرسله شركة بترولية و عائلة سياسية...

Publiée par Yassine Ayari sur Vendredi 22 janvier 2021

 

اقرأ/ي أيضًا:

العياري: أتعرض لهرسلة من شركة بترولية وعائلة سياسية فرنسية (وثائق)

العياري: خطاب ماكرون فجّ ومخالف للأعراف الدبلوماسية وعلى تونس الردّ بالمثل