الطبوبي يدعو لتنظيم انتخابات

الطبوبي يدعو لتنظيم انتخابات "تفضي إلى برلمان جديد يناقش تغيير النظام السياسي"

الطبوبي: "على الرئيس أن يطرح تصوره فليس معقولًا أن تظل البلاد على هذا الوضع" (ياسين القايدي/ الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير

 

دعا الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، السبت 11 سبتمبر/أيلول 2021، إلى تنظيم انتخابات تشريعية مبكرة تفضي إلى برلمان جديد يتم إثره نقاش الدستور وتغيير النظام السياسي، وفق تقديره.

وأكد الطبوبي، في كلمة ألقاها خلال إشرافه على يوم العلم الذي نظمه الاتحاد الجهوي بالمنستير، أن "على الرئيس التونسي قيس سعيّد أن يطرح تصوّره، ونرى حينها إن كنا سنلتقي حوله أو نختلف بشأنه، والقرار في الأخير يكون للشعب"، معتبرًا أنه "ليس معقولًا أن تظل البلاد على هذا الوضع"، حسب رأيه.

الطبوبي: صحيح أنه لا بدّ من التغيير والإصلاح، لكن يجب أن يتم ذلك في إطار دولة القانون والمؤسسات

وتابع: "صحيح أنه لا بدّ من التغيير والإصلاح، لكن يجب أن يتم ذلك في إطار دولة القانون والمؤسسات"، مستطردًا: "نحن نحترم إرادة الشعب وخياراته، لكن دائمًا كلّ مسؤول لديه حقوق وواجبات"، متسائلًا عن مآل الوضع في تونس في ظل غياب حكومة.

وتأتي كلمة الطبوبي كردّ على ما جاء على لسان وليد الحجام مستشار الرئيس قيس سعيّد الذي كان قد صرح لرويترز، مساء الخميس 9 سبتمبر/ أيلول 2021، أن "هناك اتجاهًا لتغيير النظام السياسي في البلاد وربما عبر استفتاء"، مشيرًا إلى أن "الدستور الحالي أصبح عائقًا أساسيًا ويُفترض تعليقه ووضع نظام للسلطات المؤقتة"، وفقه.

وأضاف، وفق برقية رويترز، "برنامج الرئيس أصبح على بعد خطوات قليلة ومن المتوقع أن يجري إعلانه قريبًا". 

يذكر أن الاتحاد العام التونسي للشغل كان قد نشر، الجمعة 10 سبتمبر/أيلول 2021، تفاصيل ما أطلق عليه "مشروع خارطة الطريق التي يقترحها الاتحاد خلال فترة التدابير الاستثنائية"، أعدها قسم الدراسات والتوثيق بالمنظمة الشغيلة وورد في نصها أنها تتضمن مجموعة من التدابير المقترحة القابلة للنقاش. 

وتتعرض هذه الوثيقة لـ4 مجالات: سياسية واجتماعية واقتصادية وصحية، وتقدم مقترحات للإصلاح وجملة إجراءات والشخصيات الفاعلة في كل مقترح. 

ومن بين ما تقترحه سياسيًا، تكوين حكومة مصغّرة ومنسجمة، تتكوّن من كفاءات يتم تشكيلها بالتشاور بين رئاسة الجمهورية والمنظمات الوطنية، وتكون غير معنية بالانتخابات. وورد في ذات الوثيقة مقترح بوضع حد زمني لإنهاء التدابير الاستثنائية، والحسم النهائي في مصير مجلس نواب الشعب.

 

اقرأ/ي أيضًا:

اتحاد الشغل يقترح "خارطة طريق" لإدارة المرحلة القادمة في تونس

توجه نحو تعليق الدستور وتغيير النظام السياسي عبر استفتاء.. تخوّف وانتقادات