الطبوبي: تنسيقيات الاحتجاجات مخطط لها وخطاباتها توحي بأن وراءها أطرافًا سياسية

الطبوبي: تنسيقيات الاحتجاجات مخطط لها وخطاباتها توحي بأن وراءها أطرافًا سياسية

أكد أن اتحاد الشغل لن يبقى متفرجًا (صورة أرشيفية/ ياسين القايدي/ الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير

 

تطرّق الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، السبت 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، إلى الحديث عن التحركات الاحتجاجية الأخيرة التي تعيش على وقعها بعض الجهات.

وأكد الطبوبي، خلال إشرافه على ندوة الكفيف المبدع بسوسة، أنّ "المنظمة الشغيلة مع الاحتجاجات والضغط الإيجابي لكن لن تقبل بتعطيل مرافق الإنتاج".

الطبوبي: يجب الابتعاد عن خطاب الحقد والكراهية والبغضاء والنعرات الجهوية

ودعا، في هذا الصدد، إلى الابتعاد عن "خطاب الحقد والكراهية والبغضاء والنعرات الجهوية"، معتبرًا أن "التنسيقيات وما يسمى باللجان الشعبية مخطّط لها وخطاباتها توحي بأنّ وراءها أطرافًا سياسية، على حد قوله.

وشدد نور الدين الطبوبي، في السياق ذاته، على أنّ اتحاد الشغل لن يبقى متفرجًا، مشيرًا إلى أنّ ضعف مؤسسات الدولة ألقى بظلاله على الوضع الاجتماعي لتطال رقعة الاحتجاجات جميع القطاعات، وفق تعبيره.

جدير بالذكر أن عدد من المناطق بمختلف الولايات تشهد تحركات احتجاجية، واعتصامات، ومواجهات بين متظاهرين وقوات للأمن، للمطالبة بالتنمية والتشغيل، على غرار القصرين، وسيدي بوزيد، وقابس، والقيروان...

 

اقرأ/ي أيضًا:

أمين عام اتحاد الشغل: الوضع الاجتماعي على وشك الانفجار

التنمية والتشغيل على رأس مطالبها.. احتجاجات تطوّق مختلف الجهات