السبسي: راشد الغنوشي سيدعم الشاهد سرًا في الرئاسية القادمة

السبسي: راشد الغنوشي سيدعم الشاهد سرًا في الرئاسية القادمة

قال الباجي قائد السبسي إن النهضة تسيطر على الحكومة (صورة أرشيفية/ فتحي بلعيد/ أ ف ب)

 

الترا تونس - فريق التحرير

 

قال رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي، في حوار مع صحيفة أجنبية نشر الثلاثاء 29 جانفي/ يناير 2019، إنه "بصفة واقعية تراجعت حركة نداء تونس لكن ذلك تم بفعل فاعل"، مضيفًا أن "السلطة الحقيقية في تونس في يد رئيس الحكومة وليس رئيس الجمهورية وذلك وفق الدستور". وأشار السبسي، في. ذات الحوار، إلى أن رئيس الحكومة لقي سندًا كبيرًا من حركة النهضة وهي التي تسيطر على الحكومة الآن، قائلًا "حتى أن رئيس الحركة راشد الغنوشي مثّل تونس في دافوس ومعه الكاتب العام للنهضة ورئيس الحكومة".

قائد السبسي: النهضة فهمت طموح الشاهد وتعاملت معه بذكاء ودفعته إلى تكوين حزب جديد يشاركها الحكم بعد انتخابات 2019

واعتبر أن "رئيس الحكومة يوسف الشاهد يريد أن يبقى في السلطة فقال إن له خلافًا مع نداء تونس"، مبينًا أنه لا يعتقد أن ذلك هو الأصل وأن النهضة فهمت طموحه وتعاملت معه بذكاء ودفعته إلى تكوين حزب جديد يشاركها الحكم بعد انتخابات 2019، ولافتًا إلى أن "راشد الغنوشي سيدعم الشاهد في السرّ ليترشح لرئاسة الجمهورية".

وبخصوص إمكانية ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، قال الباجي قائد السبسي إنه "ليس هناك إنسان صالح لكلّ زمان ومكان وإنه قام بواجبه، وأنه ليس من الضروري أن يرشح نفسه للانتخابات بالرغم من أن الدستور يمكّنه من ولاية ثانية"، حسب تعبيره. مضيفًا أنه "لن يستعمل هذا الحق إلا لما فيه مصلحة تونس وأنه ليس من المؤيدين لفكرة رئيس مدى الحياة".

وختم بالقول "اليوم الذي أقرر فيه الترشح من عدمه، سيكون حافزي الحقيقي هو مصلحة تونس. إذا كانت مصلحة تونس أن نرى شخصًا آخر نساعده فسيكون ذلك. وإذا اقتضت المصلحة وجودي وقتها سأفكر في الترشح. ليست لدي موانع شخصية لكن المصلحة العامة هي التي ستحدد".

 

اقرأ/ي أيضًا:

دعوى ضدّ رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي

السبسي: بيان النهضة الأخير تضمن تهديدًا لي ولن أسمح بهذا!