استقالة مدير ديوان رئيس البرلمان الحبيب خضر

استقالة مدير ديوان رئيس البرلمان الحبيب خضر

قال إنها تمت بالتنسيق مع رئيس البرلمان

الترا تونس - فريق التحرير

 

أعلن مدير ديوان رئيس البرلمان الحبيب خضر، الجمعة 8 أوت/أغسطس 2020، استقالته من مهامه "اختيارًا وبالتنسيق مع رئيس مجلس نواب الشعب"، وفق ما أورده على حسابه على فيسبوك.

وقال إنه قضى "ثمانية أشهر استثنائية بكل المقاييس" مشيرًا إلى أن هذه الفترة تزامنت مع الأزمة غير المسبوقة الناجمة عن انتشار فيروس الكورونا، وقد تطلبت رؤية مختلفة لعمل المجلس بآليات وهياكل تتناسب مع المقتضيات، وفق قوله.

الحبيب خذر: شهد البرلمان اعتصامات معطلة للعمل العادي للمجلس تنطلق في كثير من الأحيان دون معرفة سبب حقيقي

وأضاف أنه تم رفع عدة قضايا أمام القضاء الإداري طعنًا في حصيلة أعمال بعض هياكل المجلس، وقد ترافقت جل القضايا بمطالب في إيقاف التنفيذ ولم يقبل القضاء الإداري منها أي مطلب نافيًا عنها الجدية.

وقال إنه تم لأول مرة إعمال آلية التفويض لرئيس الحكومة لإصدار المراسيم، وما صاحب ذلك من جدل وسجال، وفق تعبيره.

وأشار إلى أن هذه المدة شهدت اعتصامات داخل 3 مقرات "معطلة للعمل العادي للمجلس تنطلق في كثير من الأحيان دون معرفة سبب حقيقي لها وتُرفع بشكل يطرح أسئلة بشأنها".

وأضاف أن هذه المرحلة كانت "عنوان واضح لا تخطئه العين، وهو الاستهداف المكثف للسيد رئيس المجلس وقد نالني بالتبعية شيء من ذلك، وقد كان للسيد الرئيس من رحابة الصدر ما سمح بتجاوز عديد المحطات غير المسبوقة".

وتوجه خضر، في ختام تدوينته، لكافة الأطراف حاثًا "على التصرف بمسؤولية تتناسب وخطورة الوضع الاقتصادي والاجتماعي الذي وصلته البلاد والذي لم يعد يحتمل تضييع وقت ثمين قد يتعذر تداركه".

 

الحمد لله وحده، أُنهي اليوم عملي كرئيس لديوان رئيس مجلس نواب الشعب، أنهيه اختيارا وبالتنسيق مع السيد رئيس المجلس، وبذلك...

Publiée par Habib Khedher sur Vendredi 7 août 2020



 

 

 

اقرأ/ي أيضًا:

الشاهد: سندعم حكومة المشيشي

الداخلية: إيقاف شخص راسل منظمة دولية حول التخطيط لعمليات إرهابية