اتحاد المؤسسات الخاصة للتربية: قرار تعليق الدروس بالمؤسسات الخاصة غير منطقي

اتحاد المؤسسات الخاصة للتربية: قرار تعليق الدروس بالمؤسسات الخاصة غير منطقي

في مراسلة وجهها لوزير التربية (صورة توضيحية/ ياسين القايدي/ الأناضول)

الترا تونس - فريق التحرير

 

عبر الاتحاد التونسي لأصحاب المؤسسات الخاصة للتربية والتكوين، الأربعاء 22 أفريل/نيسان 2021، عن أسفه لتعميم قرار تعليق الدروس على المؤسسات التربوية الخاصة من 17 إلى 30 أفريل/نيسان الجاري.

وعلل ذلك، في مراسلة وجهها لوزير التربية، بخصوصية المؤسسات التربوية الخاصة، حيث لم يتم تسجيل حالات تذكر سواءً في الإصابات أو الوفيات بفيروس كورونا، مؤكدًا "حرص المؤسسات الخاصة على التقيد بالبروتوكول الصحي واحترام مسافة التباعد الجسدي والالتزام بتطبيق إجراءات النظافة والتعقيم وكافة التدابير الوقائية على غرار لبس الكمامة وتوفير المستلزمات الوقائية اللازمة".

أكد اتحاد أصحاب المؤسسات الخاصة للتربية حرص المؤسسات الخاصة على التقيد بالبروتوكول الصحي واحترام مسافة التباعد والالتزام بتطبيق إجراءات النظافة والتعقيم

وأضاف اتحاد المؤسسات الخاصة للتربية والتكوين، في ذات الصدد، أن "المؤسسات التربوية الخاصة تطبق نظام الأفواج والتباعد الجسدي وتخصص مقعدًا واحدًا لكل تلميذ بالرغم من أن عدد التلاميذ في الفصل الواحد لا يتجاوز أحيانًا عدد أصابع اليدين"، وفق نص المراسلة.

وأشار الى أن فرض قرار تعليق الدروس على المؤسسات التربوية الخاصة بدعوى ضمان تكافؤ الفرص بين التلاميذ في المؤسسات التربوي العمومية وزملائهم في المؤسسات التربوية الخاصة "غير منطقي بالمرة"، موضحًا أن "تكافؤ الفرص يعني ضمان الجودة في التكوين والعمل على استكمال ما فات من البرامج الدراسية لا المساواة فيما هو أدنى"، حسب تعبيره.

كما عبر الاتحاد ما اعتبره "تجاهلًا لما يقوم به التعليم الخاص من جهود للمساهمة في الارتقاء بالمنظومة التربوية فضلًا عن تغييبه عن المشاورات والحوارات المتعلقة بالقطاع التربوي".

ودعا، في هذا الإطار، وزير التربية إلى تشريكه في الاجتماع الذي دعت إليه رئاسة الحكومة والذي وجهت فيه الدعوة لجميع الأطراف المعنية لإقرار آليات متابعة السنة الدراسية وإجراء الامتحانات الوطنية، وفق نص المراسلة.

جدير بالذكر أن الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا أعلنت بتاريخ 17 أفريل/نيسان 2021 أنه تقرر تعليق الدروس في كافة المؤسسات التربوية، مع اعتماد التعليم عن بعد في التعليم العالي، خلال الفترة الممتدة من 18 إلى 30 أفريل/نيسان 2021، في إطار الإجراءات المتخذة للحد من تفشي فيروس كورونا.

 

اقرأ/ي أيضًا:

لمنع انتشار فيروس كورونا.. تشديد الإجراءات الوقائية وتعليق الدروس في تونس

جامعة التعليم الثانوي تدعو إلى تعميم التلقيح على كافة أفراد الأسرة التربوية